New Libya
قريبا نيو ليبيا

مُصيبة أطفال الوطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مُصيبة أطفال الوطن

مُساهمة من طرف قلعه في الخميس يوليو 21, 2011 6:16 pm

مُصيبة أطفال الوطن
يعتبر الأطفال في كل مكان من العالم هم نواة المجتمع وجب الحفاظ عليها بشتى السُبل والطُرق وذلك بالعناية الفائقة واللامحدودة من تربية صحيحة وتعليم راقي وعناية صحية جيدة ومن ترفيه من حين لآخر لتكون التنشئة صحيحة وسليمة من كل النواحي الحياتية ، وهذا ما نشهده في الدول المتحضرة التي ترتقي بالإنسان وخصوصاً الطفل وتعلي من شأنه وتنمي قدراته ليصبح له دور مهم في تلك المجتمعات العصرية الحديثة ، ولكن في دولنا العربية وحتى الإسلامية ولكل أسف نجد الإهمال والتقصير من ناحية العناية بالطفل حيث إن الإطفال في دولنا هم عبيد يستأجرون ويسخرون لخدمة بعض المترفين الذين لا يرحمون ولا يدعون رحمة الله تهبد لي الأرض ، ولكن في بعض دول الخليج العربي نجد نوعاً من العناية بالطفل والارتقاء به وخصوصاً في الإمارات وقطر والكويت وهذا يحسب لتلك البلدان التي تسعى دوماً للنهوض بالمواطن بكل فئاته ، والمُصيبة الكبرى نجدها تحدث علي أمر الواقع ولاسيما في ليبيـا من خلال الحرب المجنونة والتي لا مبرر لها والتي يشنها طاغوت العصر والزمان " معمر بومنيار " وأسرته الباغية وازلامه المجرمين هذه الحرب الشعواء التي لا تعرف الرحمة والشفقة والتي راح ضحيتها آلاف الأبرياء ومنهم أطفالنا فلذات أكبادنا ومستقبل بلادنا ، حيث يعمل ذلك اللانظام في تصفية كل ما هو يمثل المستقبل لليبيـا وعلي رأس ذلك الأطفال لأنه يعلم بأنهم أجيال المستقبل وهم بُناة ليبيـا الحديثة ، وقعت يا أيه السادة جرائم كثيرة بحق الأطفال ومنها جرائم الاغتصاب والقتل والترهيب والحرمان ، كلنا شاهدنا ما يحدث في ليبيـا للأطفال وخصوصاً في مدينة مصراته الأبية حيث يتم أطفالها بالمئات حرموا من الأبوة وأصبحوا تائهين بلا مستقبل بلا هدف وهذا الذي يسعي إليه اللانظام وازلامه تعرض الأطفال للتهريب والتخويف من سماعهم للقصف الرهيب الذي تنفذه كتائب الطاغوت الإرهابية هُدمت المنازل عن قاطنيها وكانوا الأطفال ضحايا مع أسرهم وهم نيام في سرائرهم أبرياء أبرياء لا ذنب لهم سوى أن أهاليهم طالبوا بالحرية والخلاص من ربقة الأسرة الشيطانية القابعة في أنفاق باب العزيزية ، الأمم المتحدة ومنظمات المجتمع الدولي مُطالبة بالتدخل الفوري والحاسم لوقف عدوان تلك الأسرة الباغية لعدوانها علي الشعب وما يتعرض له الأطفال الأبرياء وذلك من خلال إرسال لجان تقصي الحقائق للدخول للمدن الغير محررة والوقوف علي مآسي الأهالي هناك ولو دخلوا حتى بالقوة رغم أنف اللانظام وعصاباته لأن الأمم المتحدة تعتبر قوى محايدة ومن صُلب عملها التركيز علي الجوانب الإنسانية ، أطفالنا يستغيثون ويستغيثون ومطلبهم العيش بحرية وكرامة وآمان يرغبون في الترفيه وهذا من حقهم الطبيعي يرغبون في المتعة بالحدائق واللعب بالألعاب التي تدخل في قلوبهم الفرح والسرور ، اللانظام منع الفرحة أن تدخل إلي قلوب أطفالنا وهمه بأن يريهم الدمار والخراب والقتل لينمي لديهم الانتقام ويصبحوا مشردين ومجرمين ، وهذا بإذن الله لن يحدث وسوف تقطع الطريق علي مثل تلك الأمور التي يرغب الطاغية في حدوثها لأطفالنا ، سينعم أطفالنا بعد تحرير ليبيـا من براثن الشياطين بالحرية والآمان وسوف ينتشرون في حدائقنا الجميلة ويلعبون ويلهون ويكونوا نوةً جيلاً بعد جيل من أجل ليبيـا الحرة . لنبني وطننا بعد التحرير وهذا ليس جميل منا بل أمانة في أعناقنا لأن ليبيـا تستحق الكثير والكثير .
أبن ليبيـا
عبد الله العبيدي
[/right]
avatar
قلعه

ذكر
عدد الرسائل : 4
العمر : 28
العمل/الترفيه : موزع فى شركة جوتن
بنغازي
تقييم الاعضاء لك : 0
تاريخ التسجيل : 09/07/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى